حوداثلبنان

(انتهاء الحياة يأخذ الشابة العشرينية مروى عزالدين) (رحلت دون وداع باكرا)

انتهت حياة “الشابة” العشرينية مروى، ابنة الزميل حسن عزالدين اثر تصادم تعرضت له. ونعاها والدها كاتباً “ما أصعب أن ينعى الأب ابنته.. أنعى إليكم فلذة كبدي مروى حسن عزالدين”. وستوارى الفقيدة الثرى غداً عند الساعة الحادية عشر قبل الظهر في حي السلم.

ياصور

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى