اخبار بارزةلبنان

في لبنان: “إليسا “غشت أحد زبائنها…فدخلا الحبس

كتب المحرر القضائي: “بعد التدقيق بإدعاء النيابة العامة الإستئنافية في جبل لبنان بحق رياض.ر (لبناني) و علاء.خ (لبناني)، تبيّن للمحكمة الحزائية في المتن أن الأول رياض تعرف عبر أحد المواقع الإلكترونية المختصة بالمتحولين جسديا على الثاني علاء، حيث إتفقا من خلال تطبيق “الواتساب” على لقاء تمّ بالفعل في أحد الفنادق في محلة جديدة المتن، وأن علاء أدلى خلال التحقيق الأولي معه من قبل شعبة المعلومات بأن هدف رياض من لقائهما هو رغبته بممارسة العلاقة مع شخص متحوّل جسديا.

رياض أدلى خلال التحقيق معه من قبل مكتب حماية الآداب بأن الهدف من رغبته بلقاء علاء هو فضوله حول عمليات التحوّل الجسدي ورغبته بإكتشافها، وأنه تبيّن له خلال وجودهما في الفندق أن علاء غير مكتمل التحوّل جسديا بمعنى أنه لا يزال يتمتع ببعض الصفات الجسدية للرجولة، فضلاً عن مضمون بطاقة هويته، ما يوجب إعتباره ذكراً بصرف النظر عن أية تفاصيل أو تحولات أخرى لا تزال أصلاً غير مكتملة، كما صرّح بأنه لم يكن يعرف حقيقة هويته كونه عرّف عن نفسه بإسم “إليسا”.

وتبيّن أنه جرى إستجوابهما من قبل القاضي المنفرد الجزائي في المتن حيث كرر علاء مضمون إفادته الأولية مؤكداً على صحة ما ورد فيها ليعود لاحقاً ويدلي بأن أية علاقة جسدية لم تحصل بينه وبين رياض، بل جلّ ما حصل في الفندق هو “إحتفال تعنيف” كالذي يحصل في كندا، نافياً تقاضيه أي مبلغ من المال لقاء الأفعال التي قام بها، ليعود ويناقض نفسه ويدلي بأنه أحياناً يستحصل على هدايا من الأشخاص الذين يواعدهم أو حتى بعض المال. أما رياض فأفاد أنه لا يذكر أي شيء مما حصل معه لكونه كان تحت التأثير الشديد للكحول حتى أنه لم يلاحظ أنه قام بصدم سيارة مركونة في محلة الضبية بعد مغادرتهما الفندق بغية التوجه الى جونية من أجل تناول الطعام.

لبنان24

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى