فن

فاتن موسى ترد على بيان مصطفى فهمي: جدير بالتمثيل ويلعب دور الضحية بامتياز

ردت الإعلامية اللبنانية فاتن موسى على بيان زوجها الفنان المصري مصطفى فهمي الذي وصفها بتمثيل دور الضحية على غير الحقيقة، بعد أن قام بطلاقها غيابيًا دون علمها على حد قولها.

موسى نشرت منشورًا عبر حسابها الخاص في موقع “انستغرام” قائلة: “ذهب إلى المسجد ليشتكي ربه من الذين ظلموه فوجدهم يصلون في الصف الأول”.

وأضافت: “فقرة اليوم، ممثل يلعب دور الضحية بامتياز، ومن أجدر منه باتقانه”. ثم استعارت من بيان زوجها السابق تهديده الأخير”إذا اضطر إلى ذلك”.

فاتن التي لازالت تحتفظ باسم فهمي ككنية لها على حساباتها بمواقع التواصل الاجتماعي، ولا زالت تحتفظ بصورها مع زوجها السابق عبر حسابها بموقع إنستقرام، ونصحها المتابعون بضرورة إغلاق باب التلاسن بينها وبين زوجها السابق عبر السوشيال ميديا، في تأثر واضح بالجملة الافتتاحية لبيان مصطفى فهمي الصادر بالأمس والمتعلقة بثقافة الاحترام عند الاختلاف.


كما نبه البعض فاتن موسى بضرورة التخلص من اسم زوجها لأنه طلقها، كما نصحها البعض الآخر بحذف صورهما معًا من حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، واستغلال أنها لا زالت صغيرة في العمر وجميلة ولديها فرصة بدء حياة جديدة.

يذكر أن الفنان مصطفى فهمي أصدر مساء أمس الأحد بيانًا رسميًا لتوضيح حقيقة الاتهامات الموجهة إليه من زوجته السابقة فاتن موسى، وبخاصة ما يتعلق حول طلاقها غيابيًا ودون علمها، ورفض تسليمها منقولاتها الخاصة، وحقوقها الشرعية، لافتًا إلى أن البعض يجيد تمثيل دور الضحية على خلاف الحقيقة، وإنه لا يزال رافضًا لذكر أسباب الطلاق إلا إذا اضطر لذلك.

الجميلة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى