فن

مادلين مطر تنتفض من أجل أطفال المخيمات

هاجمت المغنية اللبنانية مادلين مطر رواد مواقع التواصل الاجتماعي من أجل الأطفال الذين يعانون من البرد والجوع في مخيمات اللاجئين.

وكتبت مطر في تغريده مطولة رصدتها منصة تريند أكدت من خلالها بأن مواقع التواصل الاجتماعي “تافهة” وليست عادلة.

وتابعت مادلين مطر بأن غالبية رواد هذا العالم شنوا هجوماً لاذعاً على الفنانة المصرية منى زكي كونها خلعت ملابسها الداخلية.

بينما تجاهل العالم بأسره المعاناة التي يعيشها الأطفال في مخيمات اللاجئين، خصوصاً في هذا البرد القارس.

وقالت المغنية اللبنانية: “‏خلعت سروالها الداخلي فزلزلت العالم العربي وتحركت الأنظمة لاتهام فيلم بضرب القيم المجتمعية البنيوية وزوّدتوها وموضوع ما بده هلقد”.

وأردفت مادلين مطر: “لكن أن يتجمد طفل من البرد وآخر ينام وأمعاءه فارغة لا يستحقون أي تحرك أو زلزال على مواقع التفاهة الاجتماعية”.

عدد من محبين مطر تفاعلوا مع تغريدتها بشكل واسع، مؤكدين صحة كلامها ومطالبين كافة النشطاء بحملة إعلامية كبيرة من أجل اللاجئين.

خاصة وأن موجة البرد التي ضربت الشرق الأوسط قاسية على من يمتلكون مقومات الحياة فكيف بمن يعيش في الخيام.

الجدير بالذكر أن الفنانة المصرية منى زكي تعرضت لهجوم لاذع بعد مشهدها الذي وصف بالجريء بعد أن خلعت ملابسها الداخلية في فيلم “أصحاب ولا أعز”.

كما أنها لاقت دعماً كبيراً من فنانين العالم العربي في وجه ذلك الهجوم، مشيرين بأنها فنانة ذات قيمة عالية.

دراما تريند

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى