فن

بالفيديو: مسلسل “فتح الأندلس” يثير غضب المغاربة والجدل يصل البرلمان وسط دعوات لتحرك عاجل!

تعرض المسلسل العربي التاريخي “فتح الأندلس” لانتقادات كثيرة من قبل المغاربة والجزائريين.

ووصل النقاش حول مسلسل “فتح الأندلس” والأخطاء التاريخية الواردة في ، إلى قاعة البرلمان المغربي.

وطالبت الكتلة الاشتراكية وزير الثقافة والشباب محمد بنسعيد، بالبث في موضوع “تغير الوقائع التاريخية”.

من جهته، دعا النائب المهدي الفاطمي الوزارة لاتخاذ اجراءات من أجل صون وتخليد تاريخ المغرب المعربي.

وأكد على ضورة حفظ التاريخ من “المغالطات والسرقة وتزوير الحقائق التاريخية والمجد المغربي بالأندلس”.

ورأى الفاطمي أن مسلسل فتح الأندلس الذي اشتري من المال العام لا يعطي أهمية للتراث المغربي.

“مليء بالأخطاء”
وأضاف بأنه يتكتم عن تفاصيل حول قائد الجيش الإسلامي طارق بن زياد الأمازيغي الذي قاد الجيوش إلى سواحل إسبانيا.

وأكمل النائب البرلماني أن الخطأ الذي ارتكب في العمل هو إنتاجه خارج المغرب ودون مشاركتهم واستشارة مؤرخيهم في الأحداث.

وأكد المهدي الفاطمي على أن العمل مليء بالأخطاء والمغالطات المعرفية، ومزور عمل اجتمعت عليه المصادر الموثوقة.

وقال أن حدث فتح الأندلس هو حدث تاريخي بامتياز وأنه قد جرى جيش قوامه المغاربة الأمازيغ بالأساس.

وأضاف أن المسلسل جعل من المغرب الكبير مجرد طريق لجيوش المشرق الأموية والمغاربة مجرد كومبارس بقيادة شخصيات شامية.

النائب البرلماني المهدي الفاطمي، أضاف بأن التاريخ المدون عندهم هو كس ذلك تماماَ، وفق قوله.

ويعتبر من الإنتاجات الضخمة إذ زادت ميزانيته على 3 ملايين دولار، وشارك فيه نجوم من دول عربية مختلفة.

ويجسد الممثل السوري سهيل جباعي شخصية طارق بن زياد، ويلعب اللبناني رفيق علي أحمد دور موسى بن نصير.

أما والأردني عاكف نجم فيؤدي شخصية أبو بصير، والفلسطيني تيسير إدريس الذي يجسد شخصية لوذريق حاكم طليطلة.

دراما تريند

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى